تلجأ الكثير من النساء إلى استخدام أدويةٍ من أجل تأخير الدورة الشهرية، إمّا من أجل حضور مناسبة خاصّة، أو قضاء صيفٍ ممتع، أو رغبةً في صيام شهر رمضان بأكمله، أو تجنّب الآلام الشّديدة للدورة الشهرية، ونظرًا لما تسببه الأدوية من آثارٍ جانبية، فإن بعض هؤلاء النساء يفضّلن الوصفات الطّبيعية لتأخير الدورة الشهرية، وهو ما سنوضّحه في السطور القادمة.

وصفات وطرق طبيعية لتأخير الدورة الشهرية


خلّ التفاح

يُعتقَد بأن خلّ النفاح يمتلك تأثيرًا على الهرمونات الأنثوية، ولا بدّ قبل استخدام خلّ التفاح خلطه مع قليلٍ من الماء لتخفيفه وجعل طعمه مستساغًا، وتقليل آثاره السّلبية على الأسنان، والفم، والحلق، بالإضافة إلى شربه بانتظام للتمكن من ملاحظة تأثيره.[١][٢]


عصير الليمون

تساعد ثمار الليمون على تخفيف تدفق نزيف الدورة الشهرية تمامًا مثل الخل، وقد يكون تناولها وسيلةً لتأخير الدورة الشهرية، وللاستفادة منها وتقليل آثارها الجانبية على الفم والأسنان والحلق يجب تخفيفها بالماء، أو إضافتها إلى الشاي غير المحلّى.[١]


الجيلاتين

يمكن تذويب الجيلاتين في الماء الدّافئ وشربه لتأخير الدورة الشهرية مدة أربع ساعاتٍ تقريبًا، وعند الحاجة إلى تأخير الدورة الشّهرية لمدةٍ أطول، يجب تكرار شرب الجيلاتين مرة أخرى، إلا أنه يجب توخّي الحذر، فشرب كمياتٍ كبيرة من الجيلاتين قد يسبب حدوث انتفاخ وغازات في البطن.[١]


العدس

يحتوي العدس على نسبة مرتفعة من الألياف والمعادن، وقد يؤخر العدس نزيف الدورة الشهرية، إذ يمكن الاستفادة من العدس إمّا بتحضير حساء العدس، أو إضافة بودرة العدس إلى الطعام أثناء تحضيره، أو بإضافة العدس إلى السلطات.


ثمار البابايا

يمكن تناول ثمار البابايا طازجةً لوحدها، أو إضافتها إلى السلطات، أو إلى جانب أطباق اللحوم، للاستمتاع بمذاقها اللذيذ، وجني الفائدة منها.


الخيار

يساعد تناول الخيار المبرّد في الأسبوع الذي يسبق موعد الدورة الشّهرية المتوقع على تأخيرها.


البطيخ

يمتلك البطيخ خصائص مبرّدة للجسم، من شأنها أن تساهم في تأخير نزيف الدورة الشّهرية.[٣]


ممارسة التمارين البدنية بكثرة

تساعد التمارين الرياضية المُجهِدة أو بكثرة في الأيام التي تسبق الدورة في تأخيرها، فقد يستنزف الجسم طاقته التي يحتاجها لحدوث الدورة الشهرية.[١]


أدوية لتأخير الدورة الشهرية

هنالك العديد من الأدوية الهرمونية التي يصفها الطبيب لتأخير الدّورة الشهرية أو وقفها، ومختلفة الفعالية فيما بينها، والتي تعمل بطرقٍ مختلفة، إلا أنها قد تحمل عددًا من المخاطر على صحّة الجسم على المدى البعيد، ونذكر هذه الأدوية على النحو التالي:

  • دواء بريمولوت نور: (Primolut N)؛ يحتوي على المادة الفعّالة نوريثيستيرون (بالإنجليزية: Norethisterone) وهي المكون الأساسي للهرمون الصّناعي المماثل لهرمون البروجسترون في الجسم، إذ يتمّ تناوله لتأخير الدورة الشهرية، قبل 3 أيام من التاريخ المتوقع للدورة الشهرية، وبواقع قرصٍ واحد من 2-3 مرات في اليوم، ولمدة لا تزيد عن 10-14 يومًا، فمن المُحتمَل نزول دم الدورة الشهرية في غضون 2-3 أيام بعد التوقف عن تناول الدواء،[٤][٥] ونؤكّد على ضرورة استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء، إذ تُمنَع السّيدات اللواتي تعانين من اضطراباتٍ في تخثّر الدم عن تناول دواء بريمولوت، فضلاً عن أنه يسبب عددًا من الآثار الجانبية؛ كالصّداع، والتقلّبات المزاجية، وآلام الثدي.[١]
  • حبوب منع الحمل المركّبة: تحتوي حبوب منع الحمل على نوعين من الهرمونات الأنثوية، هما الإستروجين والبروجسترون، التي يمكن عن طريق استخدامها تأخير الدورة الشّهرية، وذلك بتجاوز تناول حبوب الدواء غير الفعّالة، أو الحبوب الوهمية، وبدء علبةٍ جديدة من الدواء على الفور وتناول الحبوب الفعّالة منه، وهي متواجدة في الصيدليات بأسماء تجارية عديدة، منها Microgynon، وRigevidon، وCilest، وYasmin.[١][٦]


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح "Are Natural Remedies Effective for Delaying Your Period?", www.healthline.com, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  2. "How to Delay Your Period - Naturally vs. Medically", blog.thepillclub.com, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  3. "5 Foods That Can Actually Delay Your Periods!", www.practo.com, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  4. "Can Primolut N stop or delay a period if the period has already started?", www.drugs.com, Retrieved 8/5/2021. Edited.
  5. "Primolut N", www.medicines.org.uk, Retrieved 8/5/2021. Edited.
  6. "How can I delay my period?", onlinedoctor.lloydspharmacy.com, Retrieved 8/5/2021. Edited.