هنالك العديد من الأسباب التي تجعل المرأة تسعى إلى تنزيل الدورة الشهرية والانتهاء منها قبل موعدها المحدد، فإمّا أن يكون ذلك رغبةً في حضور مناسبةٍ خاصّة، والاستمتاع بها دون الالتفات إلى آلام الدورة الشهرية ونزيفها، أو امتلاكها لدورةٍ شهرية غير منتظمة، أو تمكينها من تنزيل الدورة قد يساعدها أيضَا في التخطيط للحمل، ومن الأمور التي تساعد على ذلك، هو القيام بعدد من الوصفات والعلاجات المنزلية، وهو ما سنوضّحه أدناه.[١]

وصفات طبيعية لتنزيل الدورة الشهرية



تُمنَع الحامل أو من تشكّ بوجود حملٍ من اتباع الوصفات والطرق المنزلية التالية، فقد تكون مهددة لحياة الجنين، وقبل اتباع أيّ منها يُفضّل إجراء فحصٍ للحمل، بالإضافة إلى ضرورة استشارة الطبيب في ذلك، للتأكد من ملائمته لحالة المرأة الصّحية.




فيتامين ج

يمكن لفيتامين ج، أو المُشار إليه باسم حمض الأسكوربيك، أن يحفّز حدوث تقلّصات الرحم، وانسلاخ بطانته، مما يؤدي إلى حدوث الدورة الشهرية بشكلٍ أسرع، ويمكن الاستفادة من فيتامين ج في ذلك بإحدى الطرق التالية:[١]

  • تناول مكمّلات الفيتامينات.
  • الإكثار من تناول الأطعمة المحتوية على فيتامين ج، مثل: التوت، والكشمش الأسود، والسبانخ، وبراعم البروكسل، والبروكلي، والفلفل الأخضر أو الأحمر، والبندورة.


الأناناس

يحتوي الأناناس على إنزيم البروميلين، والذي يمكن أن يساعد على تنزيل الدورة الشهرية، ويمكن الاستفادة منه بتناوله طازجًا، أو شرب عصيره.[١]


الزنجبيل

يعتبر الزنجبيل علاجًا منزليًا تقليديًا لتنزيل الدورة الشهرية، فهو يحفّز حدوث تقلّصات الرحم، وأسهل طريقةٍ للاستفادة منه تكون بتحضير شاي الزنجبيل، عن طريق إضافة قطعةٍ من الزنجبيل الطازج والمقشّر، والمقطّع إلى قدرٍ من الماء، وغلي الماء والزنجبيل لمدة 5-7 دقائق، من ثم تتمّ تصفية الشاي، وإضافة العسل أو السكر حسب الرغبة قبل شربه.[١]


البقدونس

يحتوي البقدونس على مستوى مرتفع من فيتامين ج، والذي يُساهم في بدء تقلّصات الرحم، وللاستفادة منه يتمّ تحضير شاي البقدونس، عن طريق صب كوبٍ من الماء المغلي على ملعقتين كبيرتين من أوراق البقدونس الطازجة، ونقعه لمدة 5 دقائق تقريبًا، ومن ثمّ شربه.[١]


الكركم

يؤثر الكركم في مستوى الهرمونات المسؤولة عن تنزيل الدورة الشهرية، إذ يمكن إضافة بودرة الكركم إلى النظام الغذائي، كأطباق الكاري أو الخضار، أو يمكن إضافته إلى الماء أو الحليب وتناوله كمشروبٍ دافئ.[١][٢]


عشبة الكوهوش الأسود

تتوافر عشبة الكوهوش الأسود (Black cohosh) بصورة مكمّلاتٍ عشبية أو بودرة، ويمكن تناولها للمساعدة على تنظيم الدورة الشهرية، وتنزيلها.




يُنصَح المصابون بارتفاع ضغط الدم، أو من يتناولون أدوية لعلاج أمراض القلب، أو من لديهم تاريخٌ سابق للإصابة بأمراض الكبد، تجنّب استخدام هذه العشبة.




ثمار البابايا غير النّاضجة

تحتوي البابايا على الكثير من المغذّيات والفيتامينات والمعادن، وقد يساعد تناول ثمرة البابايا غير النّاضجة وحدها، أو بإضافاتها إلى السلطات أو شرب عصير البابايا على تحفيز بدء حدوث الدورة الشهرية، بالإضافة إلى أنه يمكن تناول ثمرة البابايا مع ملعقة طعام من خلّ التفاح، ومبشور جوز الهند، وملعقتين من السمسم الأسود مرتين بشكلٍ يومي.[٣][٤]


نبات جذر الأرقطيون

يعمل هذا النبات على تنقية الدم من السموم عندما يتمّ تناوله بالجرعة الموصى بها، كما أنه يساهم في حدوث تقلّصات الرحم، ونزول الدورة الشّهرية.[٤]


الكرفس

يمكن أن تحفّز أوراق الكرفس وسيقانه في تحفيز بدء الدورة الشّهرية، بتأثيرٍ مشابهٍ للبقدونس.[٤]


الكمون

تستخدم بودرة الكمون في تحفيز حدوث تقلّصات الرحم بشكل طبيعي، والذي يستخدم بإضافته خلال الطهي إلى الطعام، أو عن طريق شرب عصير الشمندر المُضاف إليه ملعقتي طعام من بودرة الكمون.[٤]


الحلبة

تحفّز الحلبة نزول الدورة الشهرية، ويمكن الاستفادة منها بغلي ملعقتين كبيرتين من بذور الحلبة المُضافة إلى كوبٍ من الماء، وقليلٍ من أوراق الريحان، لمدة 10 دقائق، ومن ثمّ القيام بفلترتها، وإضافة العسل لتحلية المشروب، وشربه مرتين في اليوم.[٤]


الهندباء

يمكن استخدام الهندباء كبديلٍ صحي عن القهوة، والتي تحتوي على مركباتٍ فعّالة، تُساهم في بدء نزول الدورة الشهرية.[٤]


عصير عرق السوس

يحتوي عرق السوس على المركبات الشّبيهة بالإستروجين، وتُساهم في نزول الدورة الشهرية، وللاستفادة منه يمكن شرب كوب من عصير عرق السوس في الصباح الباكر، أو شرب شاي عرق السوس المحلّى بالعسل.[٤]


الرمان

يُمائل الرمان تأثير عرق السوس، فيساعد على تنزيل الدورة الشّهرية، بالإضافة إلى أنه يساعد على تحفيز تقلّصات الرحم، وتتمثّل الطّريقة المستخدمة للرمان بشرب عصير الرمان المُضاف إليه أوراق التولسي، وملعقة طعام من بذور السمسم الأسود.[٤]


القرفة

تحفّز القرفة حدوث تقلّصات الرحم، وبذلك نزول الدورة الشهرية، خاصّة عند تناولها بكمياتٍ كبيرة، وللاستفادة منها يُنصَح بشرب كوبٍ من شاي القرفة المُحلّى بالعسل والمُضاف إليه شرائح الليمون.[٤]


نصائح عملية تساعد على تنزيل الدورة الشهرية

  • الاسترخاء: يمكن للإجهاد والتوتر أن يكون سببًا في تأخّر الدورة الشهرية، بسبب إفراز الجسم آنذاك هرمونات التوتر، والتي تؤثر في انتظام إفراز الهرمونات المسؤولة عن حدوث الدورة الشهرية، لذلك فقد يساعد الاسترخاء على تنزيل الدورة الشهرية، وذلك عن طريق أحد الأمور التالية:[١][٥]
  • تقليل الإجهاد في العمل.
  • قضاء الوقت مع العائلة والأصدقاء.
  • ممارسة الهوايات المفضلة.
  • الاستحمام بماءٍ دافئ، وإضافة الزيوت المعطّرة خلال ذلك.
  • التأمل، وتمارين اليوغا.
  • كتابة المذكرات.
  • استخدام قربة الماء الساخن على البطن: لتعزيز تدفق التروية الدموية إلى البطن، وتسريع حدوث الدورة الشهرية وانتهائها.[١]
  • ممارسة العلاقة الزوجية: تساعد على موازنة الهرمونات في الجسم، وتحافظ على المستوى الصّحي لها، وبذلك تُساهم في حدوث الدورة الشهرية.[١]
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام: تساهم التمارين المعتدلة على الحفاظ على الوزن الصّحي، وتقليل الشّعور بالتوتر، مع الأخذ بعين الاعتبار عدم الإفراط في ممارسة التمارين المُجهِدة أو المكثّفة.[٥][٦]
  • تناول نظام غذائي صحي: فقد تسرّع بعض الأطعمة من حدوث الدورة الشّهرية، وتؤثر في شدّة تدفق النزيف ومدّته، والذي يكون بسبب محتوى النظام الغذائي من الدّهون والبروتين والمغذّيات الأخرى.[٥][٥]


أدوية لتنزيل الدورة الشهرية

لا بدّ من استشارة الطبيب قبل استخدام هذه الأدوية، فالاستمرار عليها قد يسبب مضاعفاتٍ تؤثر بشكلٍ سلبي في الصّحة العامّة، ونذكر من هذه الأدوية ما يأتي:

  • حبوب منع الحمل المركّبة: تعدّ حبوب منع الحمل الهرمونية المصروفة بوصفةٍ طبية الطّريقة الوحيدة والأكيدة لتنزيل الدورة الشهرية، والتي يُمنَع استخدامها دون مراجعة الطبيب واستشارته، فتحتوي هذه الحبوب على هرموني الإستروجين والبروجيسترون، بحيث تتناول المرأة علبة تحتوي على 28 حبة دوائية، منها 21 حبة تحتوي على المادة الدوائية الفعّالة، ومن ثم إمّا أن تتوقف أو تتناول الحبوب التي لا تحتوي على المادة الدوائية الفعّالة لمدة 7 أيام، وهي الفترة التي ستنزل فيها الدورة الشهرية، وكلّما رغبت المرأة بحدوث الدورة الشّهرية في وقتٍ مبكّر، يجب عليها التوقف عن تناول حبوب منع الحمل في وقتٍ أبكر.[٥]
  • دواء بريمولوت نور: (Primolut N)؛ يحتوي على المادة الفعّالة نوريثيستيرون (بالإنجليزية: Norethisterone) المعروف بأنه الهرمون الصّناعي المماثل لهرمون البروجسترون في الجسم، إذ يتمّ تناوله لتنزيل الدورة الشهرية بواقع حبتين في اليوم، ولمدة 3 أيام، فمن المُحتمَل نزول دم الدورة الشهرية في غضون 2-3 أيام بعد التوقف عن تناول الدواء، ولا بدّ من ضرورة استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء، إذ تُمنَع السّيدات اللواتي تعانين من اضطراباتٍ في تخثّر الدم عن تناول دواء بريمولوت، فضلاً عن أنه يسبب عددًا من الآثار الجانبية؛ كالصّداع، والتقلّبات المزاجية، وآلام الثدي.[٧][٨]


دواعي مراجعة الطبيب

يمكن أن يكون تأخر الدورة الشهرية أو انقطاعها عَرَضًا لمشكلةٍ صحية، ومن الأمور التي تستدعي مراجعة الطبيب، وتتعلّق بتأخر الدورة الشهرية، ما يلي ذكره:[٣]

  • الشكّ بوجود حمل.
  • غياب الدورة الشهرية لمدة 3 أشهر فأكثر.
  • توقف الدورة الشهرية قبل 45 عامًا.
  • استمرار حدوث الدورة الشهرية بعد سن 55.
  • التعرّض إلى النزيف بين الفترات الفاصلة للدورة الشهرية، أو بعد ممارسة العلاقة الزوجية.
  • تغيّر طبيعة الدورة الشّهرية، كأن يصبح النزيف أكثر غزارةً عن ذي قبل، أو أكثر خفة، أو تقلّبها المستمرّ.
  • التعرّض إلى النزيف بعد انقطاع الدورة لأكثر من 12 شهرًا.
  • التعرّض إلى النزيف خلال فترة العلاج بالهرمونات البديلة.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "12 Natural Ways to Induce a Period", www.healthline.com, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  2. "Top 7 Foods That Induce Menstruation: Induce Periods, The Natural Way", food.ndtv.com, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب "Hurry Up Already! 13 Natural Methods and Myths to Get Your Period", greatist.com, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "Inducing menstrual period naturally with foods and herbs", healthvision.in, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج "What you need to know about irregular periods", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  6. "Abnormal Menstruation (Periods)", my.clevelandclinic.org, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  7. "Primolut N", www.medicines.org.uk, Retrieved 8/5/2021. Edited.
  8. "Can Primolut N stop or delay a period if the period has already started?", www.drugs.com, Retrieved 8/5/2021. Edited.