تعتبر فطريات المهبل أمر شائع عند النساء، وعادةً ما تكون مصدر إزعاج وإحراج للمرأة المُصابة، وعلى الرغم من أنّ فطريات المهبل الشديدة قد تتطلب زيارة الطبيب، إلّا أنّه هناك مجموعة من الوصفات والعلاجات التي يمكن استخدامها في المنزل والتي قد تُساعد على التخفيف من فطريات المهبل، والتي سنتطرق لبعضها في هذا المقال.[١]

وصفات طبيعية لفطريات المهبل

يُمكن التخفيف من العديد من حالات فطريات المهبل منزلياً باستخدام الطب البديل وبعض الوصفات المنزلية التي أظهرت نتائج ممتازة في التخفيف من فطريات المهبل، وتتباين آراء العلماء حول استخدام الطب البديل أو العلاج المنزلي للعدوى الفطرية ومدى فعاليتها وصحة استخدامها، وفيما يلي بيان لبعض الوصفات الطبيعية لفطريات المهبل:[٢]




يجدر التنويه إلى أنه ينبغي الحصول على التشخيص الصحيح أولاً قبل تجربة العلاجات المنزلية، حيثُ تشير الدراسات إلى أنّ العديد من السيدات يُباشرن بالعلاج المنزلي أو العلاجات التي لا تستلزم وصفة طبية قبل تأكيد التشخيص بفطريات المهبل، ويُشار إلى أنّ ذلك غير صحيح؛ إذ يمكن الخلط بسهولة بين فطريات المهبل وأنواع العدوى الأخرى، مثل: التهاب المهبل البكتيري، والأمراض المنقولة جنسياً، والتهابات المسالك البولية، لذلك يُنصح بمراجعة الطبيب قبل المباشرة بأيّ علاج.



[٣]


الزبادي اليوناني

يحتوي اللبن بشكلٍ عام على البكتيريا النافعة المعروفة بالبروبيوتيك (بالإنجليزية: Probiotics)، وتعتبر هذه البكتيريا ضرورية لصحة المهبل،[٤] إذ أثبتت دراسة أجريت عام 2017م ونشرتها مجلة "Egyptian Nursing Journal" أن تناول اللبن يساعد على معادلة التوازن البكتيري في المهبل، ويمكن أن يقلل الخميرة في الجسم، وبالتالي يُساهم في تخفيف فطريات المهبل.[٥]


زيت الأوريجانو

يحتوي زيت الأوريجانو على عدة مواد مختلفة أثبتت فعاليتها في التخفيف من فطريات المهبل، ويجب التنويه هنا أن زيت الأوريجانو يُعتبر مميع طبيعي للدم؛ لذلك ينصح بعدم استخدامه في حال المُعاناة من أمراض تخثر الدم، أو في حال تناول أحد مميعات الدم لحالة صحية أخرى، وتتضمن خطوات استخدام زيت الأوريجانو لتخفيف فطريات المهبل ما يلي:[٤]

  • تخفيف زيت الأوريجانو عن طريق مزج 3-5 قطرات منه، مع نوع آخر من الزيوت الأساسية، مثل: زيت اللوز الحلو أو زيت الزيتون.
  • تطبيق مزيج الزيوت على جلد منطقة بعيدة عن المهبل، والقيام بتدليك المنطقة لتسريع عملية الامتصاص.
  • إمكانية استنشاقه من خلال وضعه في مبخرة أو جهاز يقوم بنشره في الهواء.


زيت شجرة الشاي

يعتبر زيت شجرة الشاي من الزيوت الفعالة ضد الفطريات، والبكتيريا، والفيروسات، وهو من الزيوت الثقيلة والمركزة لذلك يُنصح بتخفيفه مع أحد الزيوت الأساسية، مثل زيت الجوجوبا أو زيت جوز الهند، مع استخدامه بشكلٍ موضعي على الجلد.[٤]


زيت جوز الهند

أثبت زيت جوز الهند فعاليته في تخفيف فطريات المهبل من خلال محاربة خميرة المبيضات البيضاء (بالإنجليزية: Candida albicans)، ويُعد زيت جوز الهند آمن للاستخدام الداخلي والخارجي، ويمكن استخدامه كمحلول لإذابة أو تخفيف الزيوت الأخرى.[٢]


الثوم

يمتلك الثوم فعالية ضد الفطريات والبكتيريا بشكلٍ عام، ولكن لا يوجد دليل علمي يؤكد فعالية استخدام الثوم لمعالجة فطريات المهبل بشكلٍ خاص، وبالبرغم من ذلك إلا أنّ العديد من النساء الثوم لتخفيف فطريات المهبل عن طريق وضع فص الثوم في المهبل على مدار الليل، وقد لاقى هذا الشي نتائج إيجابية لدى البعض.[٢]


فيتامين سي

يعمل فيتامين سي على تعزيز جهاز المناعة مما يساعد على الوقاية من العدوى المتكررة التي تحدث باستمرار، وتعتبر الحمضيات والبندورة مصدر غني بفيتامين سي، وتجدر الإشارة إلى أنّه ينبغي تجنب استخدام فيتامين سي موضعياً على المهبل نظراً لأنه مادة حامضية يُمكن أن تعمل على تهيج المهبل.[٦]


خل التفاح

يمتاز خل التفاح بفوائد طبية مختلفة في مجالات عدة، وقد أثبت خل التفاح فعاليته في قتل البكتيريا والفطريات الضارة؛ بما في ذلك الخميرة، وذلك نتيجة حموضة الخل، ويُمكن استخدامه من خلال إضافة نصف كوب من خل التفاح إلى حوض استحمام دافئ، والجلوس فيه لمدة 20 دقيقة، ويمكن أيضاً إضافته إلى الطعام للحصول على فوائده.[٦]


بيروكسيد الهيدروجين

يعمل بيروكسيد الهيدروجين (بالإنجليزية: Hydrogen Peroxide)، كمطهر، ولكن لم يتم إثبات فعالية الكبيرة ضد جميع أنواع الخميرة المسببة لفطريات المهبل، ويمكن استخدامه مخففاً من خلال إضافته إلى حوض من الماء أو استخدامه مُخففاً بشكلٍ موضوعي، وينبغي تجنب استخدامه دون تخفيف لأنّه يُمكن أن يتسبب بتهيج في المهبل.[٦]


نصائح منزلية

هناك العديد من النصائح المنزلية التي يُمكن اتباعها للتخفيف من فطريات المهبل، ومنها:[٧]

  • تناول غذاء كامل متوازن وصحي يحتوي على جميع العناصر الغذائية، حيثُ يُمكن أن يُساهم ذلك في الحفاظ على توازن البكتيريا في المهبل.
  • استخدام الماء والصابون غير المُعطر فقط لغسل منطقة المهبل.
  • استخدام الفوط الصحية أثناء الدورة الشهرية، وفي حال استخدام السدادات القطنية ينبغي القيام بتغييرها كل 3-4 ساعات على الأقل.
  • تجنب ارتداء الملابس الداخلية الضيقة.
  • تجنب استخدام ورق الحمام المعطر، أو السدادات القطنية المعطرة.


لعلاج فطريات المهبل: لا تفعل!

فيما يلي بيان لبعض الأمور التي ينبغي تجنّبها عند علاج فطريات المهبل:[٨]

  • تجنب استخدام اللبن بشكلٍ موضعي على المهبل، لأنّه قد يحتوي على سكريات طبيعية، والتي يمكن أن تسبب نمو الخميرة وقد تزيد الأمور سوءًا.
  • تجنب الاعتماد على استخدام مغطس الخل الطبيعي بشكلٍ منتظم، لأنه يمكن أن يسبب الحرق أو التهيج.
  • تجنب وضع أي مادة طبيعية مثل الثوم، أو أي نوع من الزيوت داخل المهبل مباشرة، حيثُ لا يوجد دليل قوي يدعم الفائدة من العلاج بهذه الطريقة، كما أنّه يُمكن أن يتسبب بالعديد من المشاكل.


أدوية لعلاج فطريات المهبل

يمكن أن تسبب العدوى البكتيرية وردود الفعل التحسسية وبعض الأمراض الجلدية أعراضًا مشابهة لفطريات المهبل، لذلك يعتبر من الصعب الوصول إلى التشخيص الدقيق دون مساعدة الطبيب خاصة في حال كانت المرأة تعاني من الأعراض لأول مرة،[٨] ويعتمد علاج فطريات المهبل بشكلٍ عام على مدى شدة العدوى وتكرارها، وذلك على النحو التالي:[٩]


الحالات الخفيفة إلى المعتدلة

يُمكن أن يوصي الطبيب باستخدام بعض العلاجات الدوائية على مدى قصير في حالات الإصابة غير المتكررة والتي تتراوح شدتها ما بين الخفيفة إلى المتوسطة، وتتضمن العلاجات في هذه الحالة ما يأتي:[٩]

  • العلاجات المهبلية قصيرة الأمد: والمتوفرة بعدة أشكال دوائية؛ مثل: كريمات، ومراهم، وأقراص، وتحاميل مهبلية، وعادةً ما تتراوح مدة العلاج بين 3-7 أيام، ومن الأمثلة على هذه الأدوية: الميكونازول (بالإنجليزية: Miconazole)، وتيركونازول (بالإنجليزية: Terconazole).[٩]
  • العلاج بجرعة واحدة عن طريق الفم: وذلك عن طريق استخدام فلوكونازول (بالإنجليزية: Fluconazole)، والذي يعتبر من الأدوية الفعالة في علاج فطريات المهبل بعد استخدام الكورس الأول، وعادةً ما تختفي الأعراض خلال أيام بعد تناول العلاج.[٨]


الحالات الشديدة

يتضمن علاج الحالات التي تكون فيها العدوى الفطرية المهبلية شديدة أو متكررة ما يلي:[٩]

  • العلاج المهبلي طويل الأمد: قد يصف الطبيب أحد الأدوية المُضادة للفطريات بحيث يتم تناوله يوميًا لمدة تصل إلى أسبوعين، ومن ثم يتم تناوله مرة واحدة في الأسبوع لمدة 6 أشهر.
  • الدواء الفموي متعدد الجرعات: قد يصف الطبيب جرعتين أو ثلاث جرعات من الأدوية المضادة للفطريات بحيث تؤخذ الجرعات عن طريق الفم بدلاً من العلاج المهبلي، ولكن لا يُنصح بهذا العلاج للنساء الحوامل.
  • العلاج المقاوم للآزول: (بالإنجليزية: Azole resistant therapy)، يُستخدم هذا العلاج فقط لفطريات المبيضات المهبلية التي لا تستجيب لمضادات الفطريات المعتادة، وينطوي هذا العلاج على استخدام كبسولة من حمض البوريك (بالإنجليزية: Boric acid) بشكلٍ موضعي في المهبل، ويجدر تجنب أخذ هذا العلاج عن طريق الفم لأنه قد يكون مهددًا للحياة.


دواعي مراجعة الطبيب

تجدر زيارة الطبيب في حال ظهور أعراض أو تراود الشكوك لدى المرأة حول احتمالية الإصابة بفطريات المهبل، ونذكر من هذه الحالات ما يلي:[٢]

  • النساء الحوامل.
  • النساء المصابات أو اللاتي أُصبن بعدوى منقولة جنسياً مسبقاً.
  • تكرر الإصابة بفطريات المهبل.
  • عدم التأكد مما إذا كانت الأعراض مصدرها الفطريات أم غير ذلك.


المراجع

  1. "home-remedies-for-yeast-infection", singlecare, Retrieved 2\7\2021.
  2. ^ أ ب ت ث How to get rid of a yeast infection (14\1\2020)، "How to get rid of a yeast infection"، medical news today، اطّلع عليه بتاريخ 4\7\2021. Edited.
  3. Emily Dashiell (21\52021), "Home Remedies for Yeast Infections", very well health, Retrieved 4\7\2021.
  4. ^ أ ب ت Annette McDermott (28\8\2019), "Home Remedies for Yeast Infections", healthline, Retrieved 4\7\2021. Edited.
  5. "Effect of ingestion of yogurt containing Lactobacillus acidophilus on vulvovaginal candidiasis among women attending a gynecological clinic", enj, Retrieved 29/7/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت Rohini Radhakrishnan (21\9\2020), "9 Home Remedies for Vaginal Yeast Infection", medicine net, Retrieved 4\7\2021. Edited.
  7. unknown (0\0\0\), "yeast-infections", homeremedies, Retrieved 5\7\2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت "Do Home Remedies Actually Work for Yeast Infections?", clevelandclinic, Retrieved 29/7/2021. Edited.
  9. ^ أ ب ت ث "Yeast infection (vaginal)", mayoclinic, Retrieved 30/7/2021. Edited.