قد تتفاجأ حينما ينصحك طبيب الأسنان بغسل فمك من الداخل بماء وملح بعد القيام بإجراء معين لك، فهل هذا الفعل صحيح؟ وهل لغسل الفم بالماء والملح بعد إجراء العملية فوائد أم لا؟ لمعرفة أجوبة هذه الأسئلة قم بقراءة المقال التالي:[١]


فوائد وضع الملح بعد خلع الضرس

يقوم غسول الماء والملح على تسهيل وتسريع عملية التعافي بعد عملية خلع الضرس، ويعمل كبديل لفرشاة الأسنان لغسل الفم من الداخل حيث يصعب استخدام فرشاة الأسنان بعد عملية قلع الضرس، نظراً لأنه قد تُهيج أنسجة اللثة،[٢] خلافاً للملح الذي لا يتسبّب عادةً بتهيج أنسجة اللثة الحساسة،[٣] بالإضافة إلى ذلك فإنّ غسول الماء والملح يخلق بيئة معادية لبكتيريا الأسنان، ونتيجة لذلك، يساعد الاستخدام المنتظم على منع العدوى ومضاعفات ما بعد خلع الأسنان.[٢]


كيف يمكن أن يتم استخدام الملح بعد خلع الضرس؟

فيما يلي بيان لخطوات تحضير محلول الماء المالح وكيفية استخدامه:

  • وضع ملعقة صغيرة من الملح في كوب من الماء الدافئ،[٤] مع الحرص على التأكد من أن الماء ليس ساخنًا جدًا.[٥]
  • أخذ رشفة من هذا الخليط والاحتفاظ به على منطقة التجويف لمدة 30 ثانية فقط، مع الحرص على تجنّب شطف المنطقة بقوة.[٥]
  • بصقه.[٥]


يُنصح بتكرار المضمضة حتى الانتهاء من كامل كميّة الخليط، كما يُمكن تكرار هذه العملية 4 مرات خلال اليوم الواحد،[٥] ويُنصح بالاستمرار في استخدام هذا الخليط لمدة أسبوع على الأقل، أو للمدة التي ينصح بها طبيب الأسنان.[٤]


ما هي أضرار المضمضة بالماء والملح؟

تعتبر المضمضة بالماء المالح آمنة للأطفال والكبار على حدٍ سواء، وبالرغم من ذلك، يجب ألا يلجأ إليها الأشخاص الذين يعانون من مشكلة في المضمضة، كالأطفال الصغار، إذ قد لا يتمكن بعض الأطفال من المضمضة بشكلٍ فعّال، ويُمكن استشارة طبيب الأطفال للحصول على المشورة بشأن الوقت الذي يكون فيه الطفل مستعدًا للمضمضة، كما ينبغي على الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو أولئك الذين يعانون من حالات طبية أخرى ويحتاجون إلى الحد من تناولهم للملح التحدث مع طبيب الأسنان قبل المضمضة بالماء المالح، ومن ناحية أخرى يمكن للأشخاص الذين لا يحبون نكهة غسول المياه المالحة محاولة إضافة العسل أو الثوم للمساعدة في تحسين النكهة.[٦]


نصائح لما بعد خلع الضرس

يمكن أن يساعد كل مما يلي في تخفيف الانزعاج، وتقليل مخاطر العدوى، والمساعدة في تسريع عملية التعافي:[٧]

  • تناول مسكنات الألم حسب الإرشادات الطبية.
  • القيام بعضّ ضمادة الشاش التي يضعها طبيب الأسنان بقوة وبرفق، وذلك لتخفيف النزيف والسماح بتكوين جلطة في تجويف السن.
  • وضع كيس من الثلج على المنطقة المصابة بعد العملية لتخفيف الانتفاخ، وذلك لمدة 10 دقائق في كل مرة.
  • أخذ قسط من الراحة لمدة 24 ساعة على الأقل بعد الخلع.
  • تجنب غسل الفم من الداخل أو البصق بقوة لمدة 24 ساعة بعد الخلع، وذلك لتجنّب النزيف.
  • تجنّب التدخين، إذ يُمكن أن يحد من عملية التعافي.
  • تناول الأطعمة اللينة، مثل: الحساء، أو البودنج، أو الزبادي، أو عصير التفاح، في اليوم التالي لعملية خلع الضرس.
  • إسناد الرأس بواسطة وسائد عند الاستلقاء.
  • الاستمرار في تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط، وتنظيف اللسان بالفرشاة، مع الحرص على الابتعاد عن موقع الخلع، نظراً لأن ذلك سيساعد في منع العدوى.


المراجع

  1. "WHY AN ORAL SURGEON TELLS YOU TO RINSE WITH SALT WATER AFTER ORAL SURGERY", dentalimplantsurgery, Retrieved 24/6/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "TOOTH EXTRACTION AFTERCARE — WHY USE A SALTWATER RINSE?", oralsurgeryofutah, Retrieved 24/6/2021. Edited.
  3. "Palisades Surgical Arts", palisurgicalarts, Retrieved 24/6/2021. Edited.
  4. ^ أ ب "What to do following an extraction", dentalhealth, Retrieved 1/7/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "Care After Extraction", aldridgedentists, Retrieved 1/7/2021. Edited.
  6. "What to know about gargling with salt water", medicalnewstoday, Retrieved 4/7/2021. Edited.
  7. "Pulling a Tooth (Tooth Extraction)", webmd, Retrieved 24/6/2021. Edited.