تعاني بعض النساء من الشعور بعدم الراحة عند الإصابة بالحكة في منطقة المهبل، نظرًا لمدى حساسية منطقة المهبل والفرج،[١] ولكن ما صحّة استخدام البقدونس لتخفيف هذه الحكّة؟


هل البقدونس مفيد لحكة المهبل؟

يشيع استخدام مغلي القدونس كمعطر وغسول للمهبل، أو بعمل مغطس من مغلي ومنقوع البقدونس، ولكن يجب العلم أنّ البقدونس وإن ساعد على تخفيف الحكة وغيرها من أعراض الالتهابات المهبلية ولكنه ليس علاجا لها، حيث لا يوجد أدلة علمية كافية تدعم أنه كاف وحده لعلاج الالتهابات المهبلية إنما يتم تداوله بين النساء كطريقة لتخفيف الأعراض والحكة.


هل من الآمن عمل مغاطس أو غسول من مغلي البقدونس؟

استخدام الغسولات المهبلية حتى الطبية منها يضر بالمهبل لأنه يقتل البكتيريا النافعة الموجودة بالمهبل، وبالتالي يزيد فرصة حدوث الالتهابات المهبلية وزيادتها سوءاً، ولذلك الحل الوحيد للالتهابات المهبلية استخدام تحاميل أو كريمات مضادة للفطريات إذا كان التهاب فطري، واستخدام أدوية مضادة للبكتيريا إن كان سببها بكتيري.[٢]


كيفية استخدام مغلي البقدونس للحكة المهبلية

يُحضّر مغلي البقدونس ويُترَك ليبرُد ثمّ يُستخدَم كَدوش مهبلي مرتين يوميًا لمدة أسبوعين.




تحذير: ليس على النساء الحوامِل تجربة ذلك أبدًا.




طريقة تحضير مغلي البقدونس منزليًا

يُمكن تحضير مغلي البقدونس كما يأتي:[٣]

  • إزالة مجموعة من أوراق البقدونس من سيقانها.
  • وضع الأوراق في قاع الكوب أو في مصفاة الشاي.
  • تُسخن الماء حتى الغليان.
  • تُضاف إليها أوراق البقدونس وتُترك لتنقع لمدة أربع دقائق.
  • تُزال أوراق البقدونس من الماء باستخدام المصفاة.
  • يُترَك حتى يبرُد ثم يُستخدَم.


زيت البقدونس لحكة المهبل

في الواقِع يشيع استخدام زيت البقدونس، ولكن على الرّغم من أنّ زيت البقدونس يتمتع ببعض الخصائص المضادة للبكتيريا والفطريات التي قد تُساهِم في التّخفيف من الحكّة، إلّا أنّه لا توجد دراسات كافية تبين أنّه إذا كان للبقدونس فوائد مثبتة في علاج التهابات المهبل، أو التخفيف من الحكة في هذه المنطقة، ومع ذلك، قد يكون للبقدونس بعض الفوائد في علاج التهابات المسالك البولية،[٤] والتي يُمكن أن تسبب الشعور بعدم الراحة في منطقة الأعضاء التناسلية.[٥]


تحذير حول استخدام البقدونس للمهبل!

يحتوي البقدونس على بعض المّكونات التي قد تُؤثّر سلبًا في البكتيريا النّافعة في منطقة المهبل، إذ إنّ وجود أي اختلاف في التوازن الطبيعي لهذه البكتيريا سيؤدي إلى حدوث بعض المشاكل، مثل الحكة والتهيج، أو الإصابة بعدوى الفطريات.[٦][٧]


الآثار الجانبية المحتملة لاستخدام البقدونس

البقدونس آمن عند استهلاكه بكميّة معقولة ضمن وجبات الطّعام، كما أنّه آمن إذا تمّ تناوله من قِبل البالغين بهدف العِلاج لفترة قصيرة، ولكن قد يُعاني البعض من حساسيّة جلدية عند تناوُل البقدونس لذلك يجب الانتباه لذلك،[٨] كما أنّه من غير الآمن استهلاك كميات كبيرة جدًا من البقدونس، نظرًا لما قد يُسببه من آثار جانبية أُخرى مثل فقر الدم، أو حدوث مشاكل في الكلى، أو الكبد، كما أنَّ احتمالية عدم أمان استخدام زيت البقدونس على الجلد واردةً أيضًّا، إذ قد يزيد من حساسية الجلد تجاه أشعة الشمس، أمّا بالنسبة لجذور وأوراق البقدونس فلا توجد معلومات مثبتة حول فعالية استخدامها أو أمانها.[٨]


طرق سهلة وبسيطة للتخفيف من حكة المهبل

فيما يلي بعض النصائح والإرشادات التي تُساهم في التّخفيف من حكّة المهبل:[٩][١]

  • استخدام الماء والصابون العادي الذي لا يحتوي على العطور، لتنظيف المنطقة الخارجية بانتظام، ويُفضل عدم غسلها لأكثر من مرة خلال اليوم، لما قد يتسبب به من الإصابة بالجفاف.
  • تجنب حكّ المنطقة، لأن ذلك سيزيد من تهيج المكان.
  • الابتعاد عن استخدام المواد المعطرة كالفوط الصحية المُعطرة، أو ورق المرحاض المُعطر، والكريمات، والبخاخات النسائية.
  • تجنب استخدام الدُّش المهبلي.
  • استخدام الطريقة الصحيحة في مسح المنطقة التناسلية بورق المرحاض بعد التبرز، وهي من الأمام إلى الخلف.
  • ارتداء الملابس الداخلية القطنية (التي لا تحتوي على أقمشة صناعية)، وضرورة تغييرها يوميًا.
  • تجربة تطبيق اللّبن والعسل على منطقة المِهبل، إذ هُناك بعض الأدلة التي تُشير إلى فعالية استخدام مزيج من العسل والزبادي ووضعه على الفرج أو داخل المهبل في علاج الالتهابات الفطرية التي قد تكون هي المسبب الرئيسي للإصابة بحكة المهبل.[١٠]
  • إضافة دقيق الشوفان إلى حوض الاستحمام، إذ قد يُساهِم في التقليل من الحكة الناجمة عن جفاف الجلد، أو وجود بعض الأمراض الجلدية كالصدفية.[١٠]


المراجع

  1. ^ أ ب "Vaginal Itching, Burning, and Irritation", webmd, Retrieved 5/10/2021. Edited.
  2. not douche?-,Most doctors recommend that women do not douche.,helps maintain an acidic environment. "Douching", womenshealth, Retrieved 4/11/2021. Edited.
  3. "Parsley Tea Benefits and Side Effects", verywellfit, Retrieved 4/11/2021. Edited.
  4. "Efficient and Cost-Effective Alternative Treatment for Recurrent Urinary Tract Infections and Interstitial Cystitis in Women: A Two-Case Report", ncbi.nlm.nih, Retrieved 5/10/2021. Edited.
  5. Jamie Eske (9/8/2019), "Is it a yeast infection or a urinary tract infection?", medicalnewstoday, Retrieved 5/10/2021. Edited.
  6. "Putting Parsley in Your Vagina Is Apparently a Thing—Here's Why It's Dangerous", health, Retrieved 5/10/2021. Edited.
  7. Elizabeth Boskey, "Vaginal Flora", verywellhealth, Retrieved 5/10/2021. Edited.
  8. ^ أ ب "Parsley", webmd, Retrieved 5/10/2021. Edited.
  9. David H. Barad, "Genital Itching", msdmanuals, Retrieved 5/10/2021. Edited.
  10. ^ أ ب "Home remedies for vaginal and vulval itching", medicalnewstoday, Retrieved 5/10/2021. Edited.