تُعد الصدفية (بالإنجليزية: Psoriasis) أحد أمراض المناعة الذاتية الشائعة، وهي حالة مرضية مُزمنة تنتج عن زيادة مُفرطة في إنتاج الجسم للخلايا الجلدية نتيجة تحفيز من الجهاز المناعيّ، وبالرغم من أنّ الصدفية هي حالة مرضية تستمر طوال العمر، إلّا أنّ المُصاب غالباً ما يمر بدورات من حدّة الإصابة تليها فترات من هدوء واختفاء الأعراض، وهنالك العديد من العلاجات المتوفرة، بالإضافة للوصفات المنزلية والعادات الصحية التي من الممكن أن تُساعد في التخفيف من أعراض المرض.[١][٢]

نبذة عن الصدفية

هنالك العديد من أنواع الصدفية التي من الممكن أن تُؤدي إلى ظهور أنواع مختلفة من الأعراض والعلامات، إلّا أنّه بشكل عام تؤدي الإصابة بالصدفية إلى زيادة تكاثر الخلايا الجلدية إلى أكثر من 10 مرات سرعة تكاثر الخلايا الطبيعية في الجسم، ممّا يؤدي إلى ظهور بقع حمراء تُغطّيها قشور بيضاء اللون وقد تُسبب الشعور بالحكّة، أو الحرقة، أو الألم، وأكثر مناطق ظهور هذه العلامات شيوعاً في الجسم هي: الركبتين، وفروة الرأس، والجذع، وأسفل الظهر.[١][٣]


وصفات منزلية للصدفية

في الحقيقة، لا يوجد هنالك أي طريقة أو منهج موحّد لعلاج الصدفية؛ حيثُ أنّ طبيعة الإصابة والاستجابة للعلاجات تختلف ما بين كل مُصاب وآخر، إلّا أنّ هنالك بعض الوصفات المنزلية التي من الممكن أن تُساعد في التخفيف من أعراض وعلامات الصدفية عند استخدامها مع العلاجات الدوائية الموصى عليها من قبل الطبيب،[٢][٤] وفي ما يلي بيان لأبرزها:

  • أحماض أوميغا-3 الدهنية: (بالإنجليزيّة: Omega-3 Fatty Acids) الموجودة في الأسماك، والمكسرات، والبذور، والصويا، وزيت بذور الكتان، كما وتتوفر على شكل مُكمّلات غذائية من زيت السمك؛ حيثُ أنّ هذه الأحماض تُساعد على التخفيف من أمراض المناعة الذاتية والالتهاب الناتج عنها كما هو الحال في الصدفية، ويُنصح الأشخاص المُصابون بالصدفية بإدخال الأطعمة التي تحتوي على أوميغا-3 في نظامهم الغذائي للتخفيف من الأعراض.[٢][٤]
  • خل التفاح: يمكن استخدام خل التفاح كما هو أو بعد تخفيفه بالماء، للتخفيف من أعراض الصدفية التي تظهر على فروة الرأس كالحكّة، وذلك من خلال تطبيقه على فروة الرأس عدّة مرات خلال الأسبوع ومن ثمّ غسله بالماء بعد أن يجف، وتجدر الإشارة إلى أهمية عدم وضع خل التفاح على فروة الرأس في حال كان هنالك جرح أو نزيف.[٥]
  • الألوفيرا: (بالإنجليزيّة: Aloe Vera) يُمكن تطبيق كريم أو جل الألوفيرا على مناطق الجلد المتهيجة والتي تُسبب الحكة، لما له من دور في التخفيف من الاحمرار، والتقشر، والالتهاب، والحكة، وتجدر الإشارة إلى أنّ النتيجة قد لا تظهر إلّا بعد مرور شهر من استخدام الألوفيرا عدة مرات خلال اليوم.[٦][٧]
  • حمامات الأملاح: وذلك من خلال إضافة الأملاح إلى حوض الاستحمام المملوء بالماء الدافئ واالبقاء في داخله لمدة 15-20 دقيقة يوميّاً، لما لذلك من تأثير في التخفيف من أعراض الحكة وتهيج الجلد، ويُمكن استخدام الأملاح كملح الإبسوم أو أملاح البحر الميت، بالإضافة للزيوت كزيت الزيتون.[٤][٥]
  • الكابسيسين: (بالإنجليزيّة: Capsaicin) وهو أحد عناصر الفلفل الأحمر الحار، ويمكن تطبيقه على بقع الصدفية للتخفيف منها؛ حيثُ أنّها يعمل على الحد من الالتهاب، والاحمرار، والألم.
  • الكركم: الذي يحتوي على مادة الكركمين (بالإنجليزيّة: Curcumin) التي تُساعد على تقليل حجم وتهيج بقع الصدفية، ويُمكن استخدام الكركم من خلال تطبيقه على البقع في كريم أو جل، أو أخذه عن طريق الفم من الأكل أو المكملات الغذائية التي تحتوي على الكركم.[٤][٢]
  • دقيق الشوفان: يمكن وضع دقيق الشوفان كما هو في ماء حوض الاستحمام الدافئ، أو استخدام زيوت دقيق الشوفان التي تعمل على التخفيف من الحكة وتليين بقع الصدفية على الجلد.[٥][٦]


أشياء يمكنك فعلها للتخفيف من أعراض الصدفية

في ما يلي بيان لأهم التدابير التي يُمكن لمُصاب الصدفية اتباعها للسيطرة على المرض والتخفيف من حدة الأعراض والعلامات:[٦][٧]

  • اتباع نظام غذائي صحي: بإدخال الفواكه، والخضروات، والبذور، والحبوب، والمكسرات إلى الوجبات اليومية.
  • الاستحمام يومياً: استخدام الماء الدافئ والصابون المحتوي على الزيوت والدهون بشكل يومي للاستحمام لمدة 15 دقيقة بهدف إزالة قشور الصدفية وتهدئة البشرة.
  • ترطيب البشرة: من خلال تطبيق الكريمات المرطبة أو الزيوت بعد الاستحمام وتجفيف الجلد لتليين البقع الجلدية المُغطاة بالقشور.
  • الحد من التوتر: من خلال ممارسة تمارين التنفس والاسترخاء.
  • التعرض لأشعة الشمس: يُنصح مُصاب الصدفية بالتعرض لأشعة الشمس لمدة 5-10 دقائق يوميّاً مع وضع واقي الشمس على مناطق الجلد الخالية من بقع الصدفية.[٥]
  • استخدام جهاز الترطيب: (بالإنجليزيّة: Humidifier) وهو جهاز يستخدم لترطيب الهواء في المنزل ومنع جفافه، ممًا يُساعد في الحد من جفاف البشرة.[٧]


أشياء يجب تجنب فعلها للحد من أعراض الصدفية

في ما يلي بيان لبعض الأشياء التي يجب على مُصاب الصدفية تجنّبها:[٦]

  • تجنب حك بقع الصدفية المتقشرة والمتهيجة.
  • تجنب المناخ شديد البرودة أو شديد الدفء.
  • تجنب الشاي، والقهوة، والأطعمة المصنعة.
  • تجنب استخدام مستحضرات البشرة القاسية على البشرة.
  • تجنب استخدام مستحضرات البشرة التي تحتوي على الكحول والتي قد تسبب جفاف الجلد.


أدوية الصدفية التي لا تتطلب وصفة طبية

فيما يأتي توضيح لبعض الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبيّة والتي يُمكنك الاستعانة بها للتّخفيف من أعراض الصدفية، ولكن ضع باعتبارك دائمًا ضرورة استشارة الطّبيب أو الصّيدلي مُسبقًا فيما يتعلّق باستخدام أيّ دواء.[٨][٩]


المجموعة الدوائية
الفائدة
أسماء علمية
أسماء تجارية
إرشادات وتحذيرات
كريمات ومراهم الكورتيزون
تعمل على التخفيف من الالتهاب والحكة.

هيدروكورتيزون
Ala-cort
Dermacort
Hyderm
Dioderm
يمكن استخدام الهيدروكورتيزون الخفيف عند ظهور بضع من بقع الصدفية الخفيفة، كما يعد المرهم أكثر فعالية من الكريم ويُنصح باستخدامه في حال وجود جرح أو شقوق في الجلد.
قطران الفحم
يساعد في التخفيف من الالتهاب، والحكة، والقشور؛ حيث أنّه يعمل على التخفيف من التكاثر المفرط لخلايا الجلد المُصاحب للإصابة بالصدفية.
قطران الفحم
Psorigel
Denorex
Betatar Gel
يجب اختبار وضع قطران الفحم على رقعة جلدية صغيرة أولاً؛ حيثُ أنّه قد يسبب احمرار وتهيج في البشرة، وينصح وضع مرطب أولاً قبل وضع القطران على المنطقة المصابة. كما ويجب تجنب التعرض لأشعة الشمس عند وضع القطران وغسله جيداً ووضع واقي الشمس قبل الخروج من المنزل.
المقشرات
التخفيف من الالتهاب وإزالة القشور.
الغسولات والمستحضرات التي تحتوي على:
حمض الساليساليك
حمض اللاكتيت
اليوريا

يجب استخدام المستحضرات التي تحتوي على المقشرات كما شرح سابقاً، حيثُ أنّ فرط استخدامها قد يؤدي إلى جفاف وتهيج الجلد.


دواعي مراجعة الطبيب

تختلف أعراض وعلامات الصدفية بين كل مُصاب وآخر؛ فالبرغم من أنّ الأعراض عند البعض تكون خفيفة وقد لا تُشكّل ضرراً كبيراً، إلّا أنّها قد تكون شديدة الحدّة عند البعض الآخر ممّا قد يؤثر بشكل كبير على جودة حياتهم، وإذا كنت مُصاباً بالصدفية تجب مراجعة الطبيب في الحالات التالية:[١٠][١١]

  • عدم الاستجابة للأدوية التي وصفها الطبيب.
  • زيادة حدة الأعراض وتهيج الصدفية.
  • الرغبة بتجربة علاجات متقدمة كالعلاج الضوئي، والأدوية البيولوجية.

المراجع

  1. ^ أ ب "Psoriasis", Mayoclinic, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "12 home remedies for treating psoriasis", Medical News Today, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  3. is a skin disorder,passed from person to person. "Psoriasis", WebMD, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث "8 Home Remedies for Psoriasis: Do They Work?", Healthline, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث "Home Remedies for Psoriasis ", WebMD, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب ت ث "Psoriasis", Home Remedies, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت "Psoriasis Diagnosis and Treatment", Mayoclinic, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  8. creams and ointments,a mild hydrocortisone works well. "WHAT PSORIASIS TREATMENTS ARE AVAILABLE WITHOUT A PRESCRIPTION?", American Academy of Dermatology Association, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  9. "Over-the-Counter Topicals", National Psoriasis Foundation, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  10. "Overview -Psoriasis", NHS, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  11. "Dermatologist", National Psoriasis Organization, Retrieved 30/4/2021. Edited.