العين السوداء

توصف العين السوداء بأنها كدمة حول العين زرقاء إلى أرجوانية اللون، تحدث نتيجة التعرّض لضربة أو اصطدام مباشر على العين، وتنطوي على تجمع السوائل في الأنسجة المحيطة بالعين، ويحدث التغيُّر في اللون نتيجة تمزق الأوعية الدموية في الجفن والأنسجة المحيطة بالعين وتجمُّع الدم تحت الجلد هناك، ولحسن الحظ لا تتضرر العين بحد ذاتها في مثل هذه الحالة غالبًا، فقد تنتفخ الأنسجة المحيطة وحسب، ونتيجة لأن الأنسجة المحيطة بالعين أكثر رقة وشفافية من باقي أنسجة الجسم، تظهر الكدمات هناك بشكل أكثر سوءًا، في حين أنّ الواقع أبسط ممّا تبدو عليه.[١][٢]


تستغرق الكدمات حول العين عادةً أسبوعين للشفاء، وتبدأ بالتلاشي تدريجيًّا بعد تحول لونها إلى الأصفر أو الأخضر، وعلى الرغم من أنّ معظم حالات العين السوداء غير خطيرة ولا تُسبِّب أي تلف دائم بالعين أو الأنسجة المحيطة، إلا أنّه في بعض الحالات قد تتغير الرؤية لدى الشخص وقد تكون العين السوداء حالة طبية تحتاج إلى تدخل طبي فوري، نظرًا لاحتمالية حدوث نزيف داخل العين، أو أنّ العظام الرقيقة التي تشكل تجويف العين قد تضررت، لذلك من الجيد مراجعة الطبيب للاطمئنان وفحص العين.[٢][١]


وصفات طبيعية لتخفيف الكدمات الزرقاء حول العينين

لا تتواجد دراسات علمية كافية تُثبت فعالية الطرق والوصفات التالية لعلاج العين السوداء، ولكن تم التعارف على استخدامها، لذا من الممكن تجربتها لمعرفة ما إن كانت ستفيد في التخفيف من العين السوداء أم لا، ونذكر من هذه الطرق الآتي:


زيت البابونج

يساعد زيت البابونج على التئام الجلد لذلك من الممكن اعتباره أحد العلاجات المفيدة المُستخدمة للتخفيف من الكدمات حول العين، فضلًا عن امتلاكه خصائص تسكين الآلام المصاحبة للالتهاب، وتخفيف الانتفاخ، ولاستخدامه يمكن اتباع التالي:[٣]

  • إضافة 2-3 قطرات من زيت البابونج مع ملعقة كبيرة من زيت جوز الهند أو ملعقة كبيرة من زيت اللوز الحلو.
  • وضع كمية قليلة على الكدمة مع التدليك برفق، والحذر من دخوله العين.
  • تكرار ما سبق 2-3 مرات في اليوم إلى حين اختفاء العين السوداء.


بندق الساحرة

تساعد بندق الساحرة (بالإنجليزية: Witch Hazel) على تعجيل شفاء العين السوداء، لاحتوائها على مادة العفص (بالإنجليزية: Tannin) التي تساعد على وقف النزيف في الأوردة المتضررة، وتضيُّق الأوعية الدموية، وتساعد على تخفيف الكدمات والألم حول العينين، وللاستفادة من بندق الساحرة من الممكن إجراء التالي:[٣]

  • نقع قطعة قطن في عصارة بندق الساحرة النقي ثم عصر القطنة لإزالة أي كمية إضافية من العصارة منها.
  • وضع القطن المنقوع على الكدمة حول العين لبضع دقائق، مع الحذر من دخولها للعين، وإلا يجب غسل العين بالكثير من الماء، إذ إنها قد تُسبِّب تهيُّج العين والشعور باللسعة.
  • تكرار ما سبق 2-3 مرات يوميًّا.


كمادات من البطاطا والخيار

تساعد البطاطا والخيار على علاج الأعراض المرافقة للعين السوداء كالألم والتورم، ومن الممكن اتباع التالي:[٤]

  • تقطيع البطاطا أو الخيار إلى شرائح سميكة بعد تقشيرها.
  • تبريد الشرائح المقطعة في الثلاجة لمدة نصف ساعة.
  • وضع الشرائح على العين والجلد المحيط بها لمدة نصف ساعة.


كمادات أكياس الشاي

يساعد كيس الشاي الدافئ على التقليل من التورم والمساعدة على إيقاف النزيف المرافق للعين السوداء، فكما هو الحال في بندق الساحرة فإن الشاي يحتوي أيضًا على مادة العفص، ويمكن ذلك من خلال الخطوات الآتية:[٣]

  • وضع كيس الشاي في الماء المغلي والانتظار حتى يبرد قليلًا ويصبح الماء دافئًا.
  • عصر كيس الشاي وإزالة العصارة الزائدة منه، ثم وضعه على الكدمة حول العين.
  • الإبقاء على كيس الشاي هناك لمدة 10-15 دقيقة.
  • تكرار ذلك 3-4 مرات يوميًا حتى اختفاء الكدمة.




يُنصَح دائمًا بالبدء بتطبيق الكمادات الباردة على العين لحوالي 1-2 يوم إلى حين تحسُّن التورُّم، ومن ثم البدء بتطبيق الكمادات الدافئة.




الأناناس والبابايا

تحتوي هذه الأنواع من الفاكهة على كميات جيدة من مضادات الأكسدة المساعدة على تسريع عملية الشفاء والتخفيف من لون الكدمات، وذلك إما بشرب العصائر الطازجة لهذه الفواكه، أو بوضع لبّ الفاكهة موضعيًا حول المناطق الغامقة من الكدمة.[٤]


جل الصبار

يساعد جل الصبار على تسريع الشفاء؛ إذ يحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن الضرورية لصحة الجلد، بالإضافة إلى خصائصه المضادة للالتهابات، فيساعد على التقليل من فرصة حدوث الكدمات، وذلك بوضع جل الصبار على الكدمة مباشرةً 2-3 مرات يوميًا.[٣]


جذور السنفيتون

من الممكن استخدام جذر السنفيتون (بالإنجليزيّة: Comfrey root) لتقليل الألم والكدمات الناجمة عن العين السوداء، ويكون من خلال أحد التالي:[٤]

  • تحضير عجينة السنفيتون: طحن ملعقة صغيرة من جذور السنفيتون، وإضافة القليل من الماء إليها وتشكيل عجينة، ومن ثم استخدام العجينة مرة واحدة في اليوم.
  • تحضير شاي السنفيتون: غلي جذور السنفيتون في الماء، ومن ثمّ غمس قطعة قماش في هذا الشاي الدافئ، ووضعها على المنطقة المصابة.


زهرة الأقحوان

من الممكن استخدام زهرة الأقحوان (بالإنجليزيّة: Calendula) والمعروفة أيضًا باسم زهرة القطيفة، لتقليل الورم وكدمات العين السوداء، ولذلك من الممكن إجراء التالي:[٤]

  • وضع مجموعة من البتلات في كوب ماء ساخن.
  • تركه لينقع 10-15 دقيقة، ثمّ وضعه في الثلاجة لمدة حوالي 30 دقيقة.
  • نقع قطعة قماش نظيفة في هذا المحلول ووضعها على العين لمدة 5 دقائق.
  • تكرار هذا عدة مرات يوميًّا لبضعة أيام.


فيتامين سي

يساعد فيتامين سي على تسريع شفاء العين السوداء، فضلًا عن تقوية الأوعية الدموية وتقليل فرصة نزيفها بعد تعرضها لصدمة، الأمر الذي يجعل هذه المنطقة أقوى وأقل عرضة لتشكّل الكدمات،[٥] وبالتالي من الممكن تناول العديد من المواد الغذائية المحتوية على فيتامين سي، بما فيها: البرتقال، والفراولة، والبطاطا الحلوة، والملفوف.[٦]


جل زهرة العطاس

يساعد جل زهرة العطاس (بالإنجليزية: Arnica) على تنشيط الدورة الدموية، وتخفيف الانتفاخ والألم، وبالتالي من الممكن وضع جل زهرة العطاس على المنطقة المصابة مرتين يوميًّا، ويجب تجنب وضعها على الجلد المخدوش أو المجروح.[٧]


أشياء يمكن فعلها لعلاج العين السوداء

رغم أن معظم حالات العين السوداء تلتئم وتتعالج من تلقاء نفسها إلّا أنّ هناك بعض الإرشادات من شأنها أن تسرع الشفاء، وتقلل الألم، ومنها ما يلي:

  • وضع كمادات باردة: أو قطع قماش مملوءة بالثلج بأسرع وقت بعد الإصابة على المنطقة المحيطة بالعين برفق، وتركها لمدة 15 دقيقة، ويُفضل تكرار هذا الأمر كل ساعة في أول يوم، ومن ثم تطبيقها عدة مرات في اليوم إلى حين اختفاء التورُّم، ويجدر التنويّه إلى ضرورة تجنُّب الضغط على العين كثيرًا.[٨][٩]
  • وضع كمادات دافئة بعد تحسُّن التورُّم: أي البدء بها بعد عدة أيام من الإصابة، والاستمرار عليها لمدة يوم أو يومين.[٨]
  • التوقف عن ممارسة أي نشاط حتى شفاء الحالة.[٩]
  • التحقق من عدم وجود دم داخل العين: إذ إن وجود أجزاء بيضاء أو ملونة في العين يُلزم مراجعة الطبيب على الفور.[٨]
  • استخدام وسائد إضافية أثناء النوم: للحفاظ على الرأس مرتفعًا.[٩]
  • الحصول على قسط كاف من الراحة: فالراحة ضرورية لأي عملية شفاء.[٦]
  • تدليك المنطقة المحيطة بالكدمة: يساعد التدليك على تنشيط الجهاز الليمفاوي القريب للكدمة، وتعزيز تدفق الدم إلى المنطقة، وتسريع الشفاء، وبالتالي في الأيام التالية للإصابة من الممكن تدليك المنطقة المحيطة بالكدمة برفق، مع تجنُّب ندليك العين السوداء نفسها، ولكن يجب تجنب هذه الطريقة في حال وجود تورم أو ألم عند التدليك.[٥]


أمور يجب تجنبها

ومنها ما يلي:

  • تجنب الضغط المباشر على مقلة العين،[٩] أو فرك المنطقة المحيطة بالعين.
  • تجنب وضع الثلج مباشرة على البشرة دون غطاء أو قطعة قماش.


الأدوية التي لا تتطلب وصفة طبية

فيما يأتي توضيح لبعض الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبيّة والتي يُمكن الاستعانة بها للتّخفيف من أعراض العين السوداء، ولكن مع الأخذ بعين الاعتبار دائمًا ضرورة استشارة الطّبيب أو الصّيدلي مُسبقًا فيما يتعلّق باستخدام أيّ دواء، ومن الأدوية التي يمكن أخذها بهدف التخفيف من الألم المرافق للعين السوداء دواء الباراسيتامول (Paracetamol)، ومن أسمائه التجارية: ®Panadol®، Tylenol، ولكن يجدر التنويه إلى ضرورة تجنُّب أخذ هذا الدواء أكثر من 10 أيام للتخفيف من الألم دون استشارة الطبيب، كما يجب استشارة الطبيب قبل تناول هذا الدواء في حال كنت تعاني من أمراض في الكبد.[١٠][١١]


يجدر الانتباه إلى ضرورة تجنب بعض الأدوية المسكنة للألم في مثل هذه الحالات، لتسببها بزيادة فرصة الإصابة بالنزيف، ومن هذه الأدوية الأسبرين، والآيبوبروفين (Ibuprofen)، ومن أسمائه التجارية: ®Advil®، Motrin.[١٠]


دواعي مراجعة الطبيب

تعد معظم حالات العين السوداء أمرًا بسيطًا زائلًا، لكن قد تنطوي بعض الحالات على مشاكل أكثر خطورة كإصابة داخل العين، أو كسر محجر العين، ولا بد من زيارة الطبيب على الفور في مثل هذه الحالة، وفي الحالات التالية:[١]

  • مشاكل في الرؤية: مثل ضعف الرؤية، أو الرؤية الضبابية، أو الرؤية المزدوجة.
  • صعوبة في تحريك العين، كالنظر إلى الأعلى، أو أي اتجاه آخر.
  • ظهور أضواء ساطعة وهمية تراها إحدى العينين ويشعر الشخص بتحركها مع تحرك العينين.
  • انتفاخ العين المصابة خارج تجويفها.
  • الشعور بخدر في الخد أو الأسنان العلوية في نفس جهة العين المصابة، فقد يكون علامة على تلف أعصاب العين.
  • وجود جروح في الجفن أو السطح الداخلي للعين.
  • وجود ألم شديد أو مستمر.[١٢]
  • استمرار الانتفاخ أكثر من 48 ساعة.[١٢]
  • تجمع الدم في العين.[١٢]
  • اسوداد العينين، فقد يكون هذا علامة على كسر في الجمجمة.[١٢]
  • جروح في العين أو بالقرب منها.[١٢]
  • وجود تشوه في الوجه، أو محجر العين، أو الفك.[١٢]
  • وجود كسر في الأسنان.[١٢]
  • تغير في السلوك أو الارتباك.[١٢]
  • خروج سائل من الأنف، أو الفم، أو الأذنين، أو العين.[١٢]

المراجع

  1. ^ أ ب ت "What is a Black Eye?", drugs, Retrieved 27/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Black eye", healthdirect, Retrieved 27/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث home remedy for a black eye that,ingredients that boost the healing time of bruises. "How to Get Rid of a Black Eye Faster: Home Remedies that Really Work", healthyandnaturalworld, Retrieved 30/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت ث root is an excellent home cure to,tea and apply it to the bruised area. "How to Get Rid of a Black Eye as Fast as Possible", top10homeremedies, Retrieved 27/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب "Black Eyes: What They Are, Causes, Treatment, and Prevention", allaboutvision, Retrieved 27/4/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "How To Heal A Black Eye"، everydayhealth، اطّلع عليه بتاريخ 27/4/2021. Edited.
  7. "Black Eye", homeremedies, Retrieved 27/4/2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت "Black eye", mayoclinic, Retrieved 27/4/2021. Edited.
  9. ^ أ ب ت ث "The Best Treatment Tips for a Black Eye"، verywellhealth، اطّلع عليه بتاريخ 27/4/2021. Edited.
  10. ^ أ ب "Black Eye Treatment", webmd, Retrieved 29/4/2021. Edited.
  11. "Paracetamol Tablet", WebMD, Retrieved 18/5/2021. Edited.
  12. ^ أ ب ت ث ج ح خ د ذ "The Best Treatment Tips for a Black Eye", verywellhealth, Retrieved 27/4/2021. Edited.