يُعدّ طفح الحفاض من مشاكل الأطفال الشّائعة، إذ يحدث احمرار وتهيّج في منطقة الأعضاء التّناسليّة والأرداف والمناطق التي يغطّيها الحفاض ممّا يسبّب الانزعاج للطّفل، وقد تفيد بعض الوصفات الطّبيعية في التّخلص من هذه المشكلة، فما هي هذه الوصفات الطّبيعية؟ وهل هناك نصائح أو حلول تُفيد في الحدّ من هذه المشكلة؟ لمعرفة ذلك اقرأ هذا المقال.[١]

طفح الحفاض

يُعرف طفح الحفاض (بالإنجليزية: Diaper rash) بأنّه تهيّج الجلد النّاتج عن التّلامس المباشر بين البول أو البراز مع الجلد في المنطقة التي يغطّيها الحفاض، ويحدث في حالة بقاء الطّفل لفترة طويلة دون تغيير الحفاض الرّطب الملوّث بالبول أو البراز، وكذلك عند إصابة الطّفل بالإسهال، كما قد يحدث كردّ فعل تجاه نوع جديد من الطّعام، وتظهر المنطقة المصابة محمرّة ومتهيّجة، وفي حال التهاب طفح الحفاض ستبدو المنطقة لامعة، مع ظهور بثور مملوءة بالصّديد وتكون شديدة التّهيج ومنتشرة في منطقة الحفاض لتصل أحيانًا إلى الفخذين.[٢]


وصفات منزليّة لعلاج طفح الحفاض

تُعدّ الحفاضات المتّسخة الرّطبة مصدرًا رئيسيًّا لالتهاب الطّفح الجلدي في منطقة الأعضاء التّناسلية، وتسبّب الحكّة والانزعاج للطّفل ممّا يستدعي العلاج السّريع منعًا لتفاقم الأمر، ومن الطّرق التي تساعد في علاج طفح الحفاض الوصفات الطّبيعية المنزليّة ومنها:[١]

  • زيت جوز الهند: يُعدّ زيت جوز الهند من أكثر الطّرق فعاليّة في علاج طفح الحفاض، إذ يمتلك خصائص مضادّة للالتهابات الفطريّة والبكتيريّة، ويُستخدم بعد غسل المنطقة المصابة بماء دافئ وتجفيفها بمنشفة ناعمة، ومن ثمّ توضع نصف ملعقة طعام من زيت جوز الهند وتُدلّك المنطقة به.
  • الفازلين: يعمل الفازلين أو ما يُعرف بالجلّ النّفطي كطبقة عازلة بين جلد الطّفل والحفاض، كما أنّه فعّال في ترطيب المنطقة المصابة وتلطيفها.[٣]
  • حليب الثدي: بينما يُعرف حليب الأمّ باحتوائه على العديد من العناصر المغذّية التي تعزّز نموّ الطّفل، إلا أنّه يمتلك خصائص مضادّة للالتهابات ممّا يجعله مفيدًا في علاج طفح الحفاض، فكونه يعزّز المناعة الطّبيعية، سوف يعمل كملطّف رائع وسيقاوم الالتهابات التي قد تحدث في منطقة الحفاض، ويوضع بضع قطرات منه عند تغيير الحفاض ومن ثم يُترك ليجفّ في الهواء للحصول على أفضل النّتائج.[٤]
  • دقيق الشوفان: يفيد دقيق الشوفان الغروي في تخفيف الالتهاب والتّهيج النّاتجان عن مشاكل الجلد المرضية، ممّا يساعد دقيق الشوفان على تخفيف الألم والحكّة التي حصلت بسبب طفح الحفاض، ويمكن استخدامه بإضافة ملعقة طعام منه إلى ماء الاستحمام، ومن ثمّ يجلس الطّفل في حوض الاستحمام لمدة 5- 10 دقائق وبعدها تُجفّف بشرته، ويمكن إجراء هذا الحمّام المائي مرّتان يوميًّا في حالات الطّفح الشّديدة.[٥][١]
  • اللّبن: تُفيد مادة البروبيوتيك الموجودة في اللّبن والتي تُعرف بفائدتها في مقاومة عدوى الخمائر والبكتيريا ممّا يساعد على علاج طفح الحفاض، ويمكن استخدامه بوضع طبقة سميكة منه على المنطقة المصابة، وسيختفي الطّفح الجلدي خلال بضعة أيّام، كما يُمكن استخدامه بشكل روتيني عند تغيير الحفاض بدلًا من كريمات طفح الحفاض.[٤][١]
  • جل الصبار: يمكن الاستفادة من جلّ الصّبار في تهدئة وتلطيف التّهيج النّاتج عن الطّفح الجلديّ، ويمكن الحصول عليه من ورق نبات الصّبار أو بشرائه جاهزًا من الصّيدلية.[٣]
  • الخلّ: يعمل الخلّ على تحييد تأثير البول على جلد الطّفل ممّا يخفّف الطّفح الجلدي ويُسهم في علاجه، إضافة إلى ذلك فإنّ للخلّ القدرة على تنظيف المنطقة من الصابون المتراكم، والتّخلص من رائحة البول الكريهة، ويمكن استخدامه بإضافة عدّة ملاعق كبيرة منه إلى ماء الشّطف، أو بصنع منديل مبلّل بنسبة 1 خل: 8 ماء ومسح منطقة الحفاض به.[٤]
  • نشا الذّرة: يساعد نشا الذّرة على امتصاص الرّطوبة والتي بدورها تُعدّ سببًا رئيسيًّا في حدوث طفح الحفاض، لذا من المهمّ الحفاظ على جفاف المنطقة عن طريق وضع كمّية قليلة من بودرة النّشا على مؤخّرة الطفل بعد تغيير الحفاض.[٣]
  • صودا الخبز: تعمل صودا الخبز على توازن مستويات الأسّ الهيدروجيني (pH)، والتّخلص من البكتيريا والفطرياّت غير المرغوب فيها التي قد تتواجد على جلد الطّفل، وتُستخدم بإضافة ملعقتي طعام منها إلى ماء دافئ وغسل منطقة الطّفح به بانتظام، ومن ثمّ ترك المنطقة لتجفّ في الهواء.[١]
  • شاي البابونج مع العسل: يعمل العسل كمطهّر طبيعيّ ومهدّئ للتّهيج النّاتج عن الالتهاب، ويمكن غلي كوبين من شاي البابونج وإضافة ملعقة صغيرة من العسل لهما، وللحصول على أفضل النّتائج يوضع في بخّاخ ويُرشّ على منطقة الحفاض مع كلّ غيار للّطفل، مع الحرص على الانتظار قليلًا حتّى تجفّ المنطقة المُصابة في الهواء.[٣]


أشياء يمكنك فعلها

ينبغي مراعاة الأمور التّالية للتّخلص من طفح الحفاض:[٦]

  • غسل اليدين قبل وبعد تغيير الحفاض.
  • التأكّد من نظافة الحفاض بين حين وآخر وعدم اتّساخها، كما يجب التّأكد من نظافة وجفاف جلد الطّفل قبل وضع الحفاض النّظيف.
  • استخدام الماء لوحده عند تنظيف المنطقة المصابة ويمكن استخدام منظف لطيف لا يسبّب التّهيج.
  • تجفيف منطقة الحفاض بلطف أثناء الغيار وعدم فركها منعا للتّهيج.
  • عند استعمال المناديل المبلّلة فينبغي اختيار تلك التي لا تحتوي على العطور أو الكحول.
  • عدم ارتداء الحفاض قدر المستطاع للحفاظ على تهوية المنطقة المصابة.[٢]
  • إذا استخدم الحفاض المصنوع من القماش فينبغي غسله بمواد منظّفة مضادّة للتّحسّس مع شطفه جيّدًا.[٢]
  • تناول الطّفل لغذاء متوازن مكوّن من حليب الأمّ أو الحليب الصّناعي إلى جانب الأطعمة شبه الصّلبة يساعد في السّيطرة على طفح الحفاض.[٢]
  • إذا كانت الأمّ مرضعة، فمن الأفضل أن تتناول الأطعمة المحايدة الخفيفة مثل الخسّ أو السّبانخ أو الإجاص.[٢]


أشياء ينبغي تجنّب فعلها

ينبغي تجنّب القيام بالأمور التّالية للمساعدة على علاج طفح الحفاض ومنها:[٥]

  • عدم فرك المنطقة عند تجفيفها أثناء تغيير الحفاض، أو استخدام الصّابون المعطّر لتنظيف المنطقة المصابة.
  • استبعاد الأطعمة التي قد تؤثّر في طبيعة البول أو البراز كالأطعمة الحمضيّة مثل الطّماطم والفواكه الحمضية.
  • تجنّب الأمّ المرضعة للأطعمة الحادّة مثل الزّنجبيل والبهار والفلفل الحار.[٢]
  • عدم ارتداء الطّفل للسّراويل المصنوعة من النّايلون إلى أن ينتهي طفح الحفاض.[٢]


أدوية علاج طفح الحفاض

فيما يأتي توضيح لبعض الأدوية التي لا تحتاج لوصفة طبيّة والتي يُمكنك الاستعانة بها للتّخفيف من أعراض طفح الحفاض، ولكن ضع باعتبارك دائمًا ضرورة استشارة الطّبيب أو الصّيدلي مُسبقًا فيما يتعلّق باستخدام أيّ دواء:


المجموعة الدوائية
فائدة الاستعمال
الاسم العلمي
الاسم التجاري
إرشادات ومحاذير الاستعمال
كريمات ومراهم الحفاض أكسيد الزنك[٧]
تُفيد كريمات هذه المجموعة في علاج طفح الحفاض البسيط

أكسيد الزنك
1- بالميكس (Balmex)
2- كالموسبتين (Calmoseptine)
3- زي بام (Z-Bum)
4- ديستين (Desitin)
تُستخدم هذه المجموعة بوضع الكريم على المنطقة المصابة 2- 4 مرّات في اليوم، وفي حالة الطّفح المؤلم، لا داعي لغسله على الفور، لكن ينبغي التّخلص من بقاياه تمامًا بعد الاستحمام، ومن الممكن وضع فازلين فوق الكريم لمنع التصاقه بالحفاض.[٧]
مضادّات الفطريّات[٨]




علاج طفح الحفاض النّاجم عن عدوى فطريّة ولتخفيف رطوبة المنطقة[٨]




1- نيستاتين

ميكوستاتين

لا توجد مدّة محدّدة للعلاج، إذ يستمر استخدام هذه الكريمات الموضعيّة إلى أن يختفي طفح الحفاض، وعادة ما توضع مع كلّ غيار للحفاض[٨]





2- كلوتريمازول
لوتريمين
3- ميكونازول
ميكاتين، مونيستات ديرم
4- كيتوكونازول
نيزورال
5- إيكونازول
سبيكتازول


دواعي مراجعة الطبيب

تنتهي معظم حالات طفح الحفاض باستخدام الوصفات المنزلية الطّبيعية ودون أن تؤدّي إلى أيّ مضاعفات، لكن عند ظهور الأعراض التالية مع عدم جدوى الوصفات المنزلية ينبغي حينها استشارة الطبيب، وتتضمن الأعراض ما يلي:[٥]

  • ظهور البثور.
  • الحمّى.
  • أن يفرز الطّفح الجلدي سوائل أو صديدًا.

المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Aarohi Achwal (19/6/2019), "9 Home Remedies for Diaper Rash in Babies", parenting.firstcry, Retrieved 25/4/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ "Diaper-Rash", homeremedies, Retrieved 25/4/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Joanne A (18/1/2019), "13 Natural Remedies For Diaper Rash", experthometips, Retrieved 25/4/2021. Edited.
  4. ^ أ ب ت BIPASHA BHATIA (31/7/2019), "10 Home Remedies To Cure Diaper Rash", moms, Retrieved 25/4/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت "How to get rid of diaper rash", medicalnewstoday, 16/7/2018, Retrieved 25/4/2021. Edited.
  6. "Diaper Rash Treatments", webmd, Retrieved 25/4/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت ث ج Jane Chertoff (3/7/2019), "What You Should Know About Adult Diaper Rash", healthline, Retrieved 26/4/2021. Edited.
  8. ^ أ ب ت John Mersch (10/4/2019), "Diaper Rash (Candida Yeast Infection) Symptoms, Causes, and Cream Treatments in Babies", emedicinehealth, Retrieved 27/4/2021. Edited.