الكلف

يُعدّ الكلف (بالإنجليزية: Melasma)، والذي يعني فرط التّصبغ من مشاكل الجلد الشّائعة جدًّا، إذ وفقًا للأكاديميّة الأمريكيّة لأمراض الجلد "American Academy of Dermatology"، يُصيب الكلف ما يُقارب 6 ملايين فرد في الولايات المتّحدة الأمريكيّة، وهو أكثر شيوعًا بين النّساء مقارنة بالرّجال، ويعود السّبب الرّئيسيّ لحدوث الكلف إلى فرط إنتاج الميلانين في الخلايا الجلديّة والنّاجم عن المبالغة في التّعرض لأشعّة الشّمس، إضافة إلى التغيّرات الهرمونيّة في الجسم، والتّعرض للموادّ السّامّة، ونمط الحياة المرهق، ومشاكل الغدّة الدّرقية، وكذلك تناول حبوب تنظيم النّسل، وقد يظهر الكلف في أيّ منطقة من الجسم كالخدود، أو الأنف، أو الجبين، أو الذّقن، كما قد نراه في الذّراعين أو العنق، ومن الجدير بالذّكر أنّه يُمكن علاج الكلف باستخدام الوصفات المنزليّة الطّبيعيّة والبعض الآخر قد يحتاج إلى رؤية الطّبيب لمعرفة العلاج المناسب.[١]

الوصفات المنزليّة لتخفيف الكلف


عصير اللّيمون

يساعد عصير اللّيمون الذي يحتوي على كمّيات كبيرة من فيتامين ج، والذي بدوره يثبط إنزيم التيروزيناز (بالإنجليزيّة: Tyrosinase enzyme)، ممّا يحدّ من إنتاج الميلانين في الجلد، ويستخدم عصير الليمون بخلط 1 - 2 ملعقة طعام منه مع الماء، ومن ثمّ يوضع على المنطقة الدّاكنة باستخدام قطنة مبلّلة بالخليط ولمدّة 15 دقيقة، وبعد ذلك تُغسل المنطقة بالماء.[٢]


خلّ التّفاح

يُفيد خلّ التفّاح الذي يحتوي على حمض الأسيتيك (بالإنجليزيّة: Acetic acid) في تخفيف التّصبغ في المناطق الدّاكنة، والذي يعمل كمقشّر لطيف للبشرة، كما يحتوي خلّ التفّاح على مادّة البوليفينول (بالإنجليزيّة: Polyphenols)، والتي تعمل كمضادّ للأكسدة لحماية خلايا الجلد، ويُمكن استخدامه بوضع الخلّ المخلوط بالماء بنسبة على المنطقة المتأثّرة بالكلف لدقائق قليلة ولمرّتين يوميًّا، ومن ثمّ غسل المنطقة جيّدًا مع مراعاة الابتعاد عن منطقة العينين لمنع تهيّجها، كما ينبغي وقف استعمال الوصفة إذا حدث تهيّج في الجلد.[٣]


جلّ الصّبار

يحتوي جلّ الصّبار على مركّب الألوين (بالإنجليزيّة: Aloin) الفعّال والذي يمتلك خصائص لتفتيح البشرة، ويُمكن استخدامه باستخراج خلاصة الجل من ورق الصّبار ووضعه على مناطق الكلف لمدّة 20 دقيقة ومن ثمّ غسلها بالماء، أو بعمل قناع للوجه بخلط 2 ملعقة طعام من جل الصّبار مع ملعقة صغيرة من عصير اللّيمون، كما يُمكن شراء كريم الصّبار الذي يحتوي على مركّب الألوين جاهزًا.[٢]


عصير الرّمان

يعمل عصير الرّمان على منع إنتاج إنزيم التيروزيناز وتقليل عدد الخلايا الصّباغية، ممّا يساعد على الحدّ من فرط التّصبغ، ويُستعمل عصير الرّمان على المناطق الدّاكنة ومن ثمّ يُغسل بعدما يجفّ.[٢]


عصير الخيار

يُعدّ الخيار علاجًا رائعًا لمشاكل الجلد، فهو يعمل على ترطيبه، ويقيه من الجفاف الذي بدوره يزيد من فرصة ظهور الجلد داكن اللّون، ويُستعمل عصير الخيار بعد عصر حبّة خيار كاملة، ومن ثمّ تُغمس فيه قطعة قطن ويُمسح بها مناطق الكلف، وينبغي تركه لمدّة نصف ساعة حتّى يجفّ ومن بعدها يُغسل بماء بارد.[٤]


الحليب أو اللّبن

يُفيد استخدام الحليب أو اللّبن لعلاج الكلف بفضل احتوائهما على حمض اللاكتيك (بالإنجليزيّة: Lactic acid) والذي يدخل في تركيب العديد من مقشّرات الجلد الكيميائيّة، إذ يُمكن وضع الحليب أو اللبن على الجلد مباشرة، أو غمر قطعة من القطن في الحليب ووضعها على المنطقة الدّاكنة لدقائق قليلة، ومن ثمّ غسلها جيدًا بالماء ووضع مرطّب للجلد بعدها، ويُمكن إعادة استخدام الوصفة مرّتين يوميًّا.[٣]


معجون الطماطم

وفقا لدراسة نشرت في المجلة البريطانية للأمراض الجلدية عام 2011، تبين أن معجون الطماطم الذي يحتوي على مركب الليكوبين (بالإنجليزيّة: Lycopene) يساعد على الحد من الآثار الجانبية قصيرة وطويلة المدى لتعرض الجلد لأشعة الشمس، إذ استهلك المشاركون في الدراسة 55 غم من معجون الطماطم المخلوط بزيت الزيتون يوميًا ولمدة 12 أسبوع من أجل تفتيح البشرة.[٥]


الكركم

يفيد مسحوق الكركم في تخفيف صبغة الميلانين من الجلد والحدّ من الكلف، إذ يُمكن إضافة 5 ملاعق طعام من مسحوق الكركم إلى 10 ملاعق حليب كامل الدّسم، ومن ثمّ خلطهما إلى أن يتشكّل معجون متماسك، ومن ثمّ يُوزع المعجون بالتّساوي على المناطق الدّاكنة وبعد أن يجفّ يُغسل بالماء الفاتر، ويُمكن الحصول على نتائج جيّدة بالاستعمال المنتظم لهذه الوصفة.[١]


العسل

يحتوي العسل وخاصة المانوكا والسّردينيا والعسل التّايلندي على مركّب البوليفينول، والذي يساعد على تفتيح البشرة، ويثبّط إنزيم التيروزيناز، وبالتّالي يحدّ من التّصبغ وذلك بخلط العسل مع عصير اللّيمون أو اللّبن وصُنع معجون متماسك، ومن ثمّ يُوزّع المعجون على مناطق الكلف ويُغسل بعد مرور 15 - 20 دقيقة.[٢]


عرق السّوس

يحتوي عرق السّوس على مواد ذات فعاليّة في تخفيف التّصبّغات النّاتجة عن الكلف وكثرة التعرّض لأشعّة الشّمس، ويُمكن استعمال الكريمات التي تحتوي على عرق السّوس وتُباع في الصّيدليات دون وصفة طبّية للحدّ من الكلف، وتُستعمل وفقًا للتّعليمات المرفقة مع العبوة.[٥]


نصائح للحدّ من الكلف

يُنصح باتّباع الخطوات التّالية للحدّ من الكلف والتّخلص من البقع الجلديّة الدّاكنة:[٦]

  • تجنّب التّعرّض لأشعّة الشّمس دون استخدام واقي الشّمس.
  • اختيار مستحضرات التّجميل التي تحتوي على واقي الشمس.[٥]
  • حماية الجلد من أشعّة الشّمس بالملابس والقبّعات.[٥]
  • الحفاظ على نظافة الجلد دائمًا باستخدام منظّفات البشرة المُناسبة.[٢]
  • ترطيب الجلد باستمرار.[٢]



أمور ينبغي تجنّبها للحدّ من الكلف

ينبغي تجنّب الأمور التّالية للحدّ من الكلف مثل:[٥]

  • عدم التّعرض لأشعّة الشّمس من الساعة 10 صباحًا - 3 عصرًا.
  • تقليل مدّة التّعرض للشّاشات المضيئة كالتّلفاز والهاتف الخلوي والحاسوب.[٦]
  • الحدّ من التّوتر والانفعال باتّباع أساليب الاسترخاء كالتّأمل والانضمام إلى مجموعات الدّعم لعلاج الاكتئاب والقلق.[٢]
  • عدم استخدام الشّمع لإزالة الشّعر على مناطق الكلف لأنّه يزيد الأمر سوءًا.[٢]



أدوية ومُستحضرات تُساعد على تخفيف الكلف

قد تُفيد الأدوية التي تُصرف دون وصفة طبية والتي تحتوي على مركبات التقشير أو تفتيح لون البشرة في الحدّ من الكلف، وفيما يأتي توضيح لبعض الأدوية التي يُمكنك الاستعانة بها للتّخفيف من الكلف، ولكن ضع باعتبارك دائمًا ضرورة استشارة الطّبيب أو الصّيدلي مُسبقًا فيما يتعلّق باستخدام أيّ دواء:

  • كريمات الهيدروكينون (Hydroquinone cream)، وهي الكريمات التي تُعدّ دواءً موضعيًّا يعمل على تكسير الميلانين في الجلد.[٧]
  • لتريتينوين (Tretinoin) ومن الأمثلة عليه (Retin-A & Renova)، ويعمل هذا الدّواء على إزالة خلايا الجلد القديمة وتحفيز إنتاج خلايا جديدة.[٧]
  • مُستحضرات حمض الأزيليك (Azelaic Acid)، إذ يعمل حمض الأزيليك على تنعيم البشرة وتوحيد لونها، وهو لطيف إلى حد ما، ويمكن استخدامه على المدى الطويل، وغالبًا ما يستخدم كبديل للهيدروكينون.[٧]


دواعي رؤية الطّبيب

قد يستدعي الأمر رؤية طبيب الأمراض الجلدية لعلاج الكلف عندما تفشل الوصفات الطّبيعية في الحدّ منه، ووفقًا للأسباب التي أدّت إلى حدوثه.[٨]

المراجع

  1. ^ أ ب "Melasma: Simple And Effective Home Remedies To Deal With It", doctor.ndtv, Retrieved 22/5/2021. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ د Akanksha Shah Sanghvi (15/1/2021), " Home Remedies for Melasma and 11 Preventive Tips ", .emedihealth, Retrieved 22/5/2021. Edited.
  3. ^ أ ب Jon Johnson, "What to do about pigmentation", medicalnewstoday, Retrieved 22/5/2021. Edited.
  4. "Prevention is Best Medicine – Here’s a Natural Treatment for Melasma “Dark Spots”", evolvecosmetic, Retrieved 23/5/2021. Edited.
  5. ^ أ ب ت ث ج Adrienne Santos-Longhurst , "How to Treat Skin Hyperpigmentation Naturally", healthline, Retrieved 22/5/2021. Edited.
  6. ^ أ ب "melasma", clevelandclinic, Retrieved 24/5/2021. Edited.
  7. ^ أ ب ت Angela Palmer، "How Melasma Is Treated "، verywellhealth، اطّلع عليه بتاريخ 24/5/2021. Edited.
  8. Jenna Fletcher (16/11/2018), "What is melasma?", medicalnewstoday, Retrieved 24/5/2021. Edited.