يُعد البابونج من النباتات المعروفة استخداماتها في الطب التقليدي، وهو ذو زهور صغيرة بيضاء وصفراء، وكان يستخدمه المصريون القُدماء لِعلاج العديد من الحالات المرضية، فهل من الممكن أن يُساعد البابونج على علاج الإسهال والتخفيف من أعراضه؟ وكيف يتم استخدامه؟[١]


هل البابونج مفيد لِعلاج الإسهال؟

نعم، يستخدم البابونج بشكل فعال للتخفيف من أعراض الإسهال،[٢] وذلك من خلال قدرته على إرخاء عضلات المعدة؛ حيث يحتوي البابونج على كل من الكامازولين، والبيسابولول، والأبيجينين، وهي مركبات نشطة، تُساهم في تخفيف الإسهال، وكذلك إعطاء الشعور بالراحة، وعلاج مشاكل النفخة والغازات وعسر الهضم، كما تخفف من الشعور بِالدوار والغثيان والقيء،[٣][٤] ويمكن أيضاً للبابونج أن يخفف من الإسهال كونه يحتوي على مواد مضادة للالتهاب، ومطهرة للأمعاء، وتخفف من التوتر المفرط والتشنجات المصاحبة للإسهال.[١]


طريقة استخدام البابونج لعلاج الإسهال

عادةً ما يتم تحضير شاي البابونج لِعلاج الإسهال، من خلال ما يلي:[٥]

  • نقع كيس البابونج أو زهور البابونج في إبريق ماء ساخن لمدة تتراوح من 5 إلى 10 دقائق.
  • تركه يبرد قليلًا، ثم شربه، إذ ينصح بِشرب كوب إلى 4 أكواب يوميًا.
    

    تجنب غلي البابونج بالماء لأن ذلك يعمل على تبخير الزيوت الطيارة المفيدة في البابونج.

    

 من عليه تجنب شرب البابونج؟

يتوجب على بعض الفئات تجنب شرب البابونج ما لم ينصحهم الطبيب بِذلك، وهم:[٦][٧]

  • الحوامل: لأنه قد يتسبب بحدوث انقباضات خفيفة في الرحم، لذا عليها استشارة الطبيب قبل استخدامه.
  • الأشخاص الذين سيخضعون لعمليات جراحية: إذ عليهم التوقف عن استخدام البابونج قبل أسبوعين على الأقل من الجراحة، أو علاج الأسنان، بسبب زيادته لخطر حدوث النزيف.
  • الأشخاص الذين يُعانون من حساسية شديدة تجاه حبوب اللقاح: فمن الممكن أن تكون زهور البابونج قد علِقَ بها أحد حبوب لِقاح لِنباتات أخرى.
  • الأشخاص الذين قد تعرضوا مُسبقًا لِرد فعل تحسسي تجاه زهر البابونج حتى لو بِشكل خفيف: بحيث أنها من الممكن أن تتفاقم مع مرور الوقت.



يُنصح دائمًا بِاستشارة الطبيب للأشخاص الذين يخضعون لِأحد العلاجات الدوائية قبل استخدام البابونج، وذلك لتعارضه مع عمل عدد من الأدوية، مثل أدوية الصرع والاكتئاب.




هل هو آمن للأطفال؟

لا ينصح باستخدام شاي البابونج للأطفال دون سن ال6 أشهر، إذ توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال فقط بالرضاعة الطبيعية خلال الأشهر الستة الأولى، ولكن يُعتبر استخدام شاي البابونج بمقدار 30 مليلتر حتى ثلاث مرات في اليوم، آمناً بعد هذا العمر، ويُساعد على التخلص من الغازات والإسهال.[٨]


هل هناك أعشاب أخرى للتخفيف من الإسهال؟

 يجدر الإشارة إلى بعض الأعشاب الطبيعية التي من الممكن أن تخفف من أعراض الإسهال، ويمكن الحصول عليها من العطار، وهي كالتالي:[٩][١٠]

  • الخروب: يُنصح بتناول 20 جراماً يوميًا منه للبالغين الذين يُعانون من الإسهال، ويمكن إضافة مسحوق الخروب إلى عصير التفاح أو البطاطا الحلوة، ويجب شُرب كمية وافرة من الماء أثناء استخدام الخروب.
  • عشبة القنفذية: يمكن استخدامها من خلال نقع أوراقها الطازجة أو المجففة، وشربها.[١١]
  • عشبة خاتم الذهب: متوفر كمكمل غذائي على شكل كبسولات أو سائل، لكن يجب استشارة الطبيب قبل استخدامه.[١٢]
  • بذر القطونة: من خلال إضافة 5 جرامات من البذور إلى كوب من الماء، ويمكن شربه حتى 3 مرات يوميًا، لعلاج الإسهال، مع الإكثار من شرب الماء.[١٣]
  • أوراق التوت: من خلال عمل شاي أوراق التوت، وذلك بوضع ملعقة صغيرة من أوراق التوت المجففة في كوب من الماء المغلي، ثم نقعها لمدة خمس دقائق، وتصفيته، وشربه.[١٤][١٥]


دراسات أثبتت فعالية التأثير العلاجي للبابونج

أجريت عدة دراسات لمعرفة التأثير العلاجي لِشاي البابونج على الإسهال، ونذكر منها ما يلي:

  • أثبتت مجموعة من الدراسات التي أجريت في آذار عام 2014 أن خلاصة زهرة البابونج تتميز بخصائص مُضادة للإسهال والأكسدة، وذلك من خلال إعطاء 6 فئران زيت الخروع لِإصابتهم بالإسهال، ثم إعطائهم جرعات مختلفة من البابونج، وكانت النتيجة أن البابونج قد عمل كمضاد للإسهال الناتج عن زيت الخروع.[١٦]
  • أثبتت مجموعة أخرى من الدراسات التي أجريت في عام 2014 - 2015 أن مزيج من نبات المر، وفحم القهوة، والبابونج، قد ساعد على علاج الإسهال الناتج عن متلازمة القولون العصبي والتهاب الجهاز الهضمي، وذلك من خلال إجرائها على 1062 مريضاً تتراوح أعمارهم من 12 عاماً فما فوق، وكانت النتيجة أن هذا المزيج فعّال وآمن للاستخدام للمرضى الذين يُعانون من أعراض الإسهال الحاد.[١٧]


المراجع

  1. ^ أ ب "Is Chamomile Tea Good For Diarrhea?", healermedicine, Retrieved 4/10/2021.
  2. "Antidiarrheal and antioxidant activities of chamomile (Matricaria recutita L.) decoction extract in rats", ncbi, Retrieved 4/10/2021.
  3. "9 Teas to Soothe an Upset Stomach", healthline, Retrieved 4/10/2021.
  4. "6 Best Teas for Diarrhea and Upset Stomach", yerbamateculture, Retrieved 4/10/2021.
  5. "What Is Chamomile?", webmd, Retrieved 23/10/2021.
  6. "What are the benefits of chamomile tea?", medicalnewstoday, Retrieved 4/10/2021.
  7. "What Is Roman Chamomile?", verywellhealth, Retrieved 2/11/2021. Edited.
  8. "Is It Safe to Use Chamomile Tea for Babies?", healthline, Retrieved 2/11/2021. Edited.
  9. "5 herbs that are found affective in relieving diarrhea symptoms", thehealthsite, Retrieved 4/10/2021.
  10. "5 herbs that are found affective in relieving diarrhea symptoms", peacehealth, Retrieved 5/10/2021.
  11. "Benefits, uses, and side effects of Echinacea", medicalnewstoday, Retrieved 5/10/2021.
  12. "What Is Goldenseal Root Extract Used For?", healthyeating.sfgate, Retrieved 5/10/2021.
  13. "7 benefits of psyllium", medicalnewstoday, Retrieved 5/10/2021.
  14. "Natural Remedies for IBS", verywellhealth, Retrieved 4/10/2021.
  15. "Homegrown blackberry leaf tea", windellamaorganics, Retrieved 2/11/2021. Edited.
  16. "Antidiarrheal and antioxidant activities of chamomile (Matricaria recutita L.) decoction extract in rats", ncbi, Retrieved 4/10/2021.
  17. "Efficacy and safety of a herbal medicinal product containing myrrh, chamomile and coffee charcoal for the treatment of gastrointestinal disorders: a non-interventional study", ncbi, Retrieved 4/10/2021.